طيران الإمارات تُحسّن تجربة سفر أصحاب الهمم ومسار لمصابي التوحد

باشرت طيران الإمارات ومطار دبي الدولي، من خلال العمل مع المدارس المحلية ومجموعات التوحد والجهات ذات العلاقة، اتخاذ خطوات واسعة لتحسين تجربة السفر للأطفال ذوي الحالات العصبية، وتسهيل «الاستعداد للسفر»، حيث يتمكن الأطفال من الانتقال بسلاسة عبر المطار والاستمتاع بالرحلة على متن الطائرة، إضافة إلى العمل مباشرة مع العائلات لإسعاد المعجبين مثل حمزة، البالغ من العمر 11 عاماً، في رحلته الأولى مع طيران الإمارات

باشرت طيران الإمارات ومطار دبي الدولي، من خلال العمل مع المدارس المحلية ومجموعات التوحد والجهات ذات العلاقة، اتخاذ خطوات واسعة لتحسين تجربة السفر للأطفال ذوي الحالات العصبية، وتسهيل «الاستعداد للسفر»، حيث يتمكن الأطفال من الانتقال بسلاسة عبر المطار والاستمتاع بالرحلة على متن الطائرة، إضافة إلى العمل مباشرة مع العائلات لإسعاد المعجبين مثل حمزة، البالغ من العمر 11 عاماً، في رحلته الأولى مع طيران الإمارات

سافر حمزة مؤخراً من ملبورن إلى دبي برفقة والدته وشقيقيه، ووفرت له «ناقلته المفضلة» طيران الإمارات تجربة كبار الشخصيات في رحلته الأولى. وعلى الرغم من أن والديه صرّحا أنه على دراية تامة بجميع منتجات وخدمات طيران الإمارات بفضل اطلاعه الشخصي، بدءاً من الطائرة ونظام الترفيه الجوي والزي الرسمي لطاقم الطائرة، وحتى الفيديو الخاص بتعليمات السلامة، إلى درجة أنه اشترى حزام الأمان الخاص به لمحاكاة إرشادات السلامة التي حفظها لينفذها على الواقع. كما يمتلك حمزة مجموعة من نماذج طائرات الإمارات لممارسة تجربة الإقلاع والهبوط

وقالت والدة حمزة: الطائرة هي مكان حمزة السعيد. الوجهة ليست الجزء الأكثر إثارة، أستطيع القول إنها رحلة الطائرة ذاتها. وقد كان متحمساً للغاية لأنه سيسافر أخيراً مع طيران الإماراتاحتياجات

حمزة لديه طيف توحد، ويعتبر الحضور في الوقت المحدد متطلباً مهماً لتلبية احتياجاته الخاصة، كما أن احتمال تأخر الرحلة أو فقدانها من شأنه أن يسبب قلقاً كبيراً ينبغي الاستعداد له مسبقاً لتخفيف تأثيراته. ويخضع موظفو طيران الإمارات ومطار دبي الدولي لتدريب للتعامل مع مختلف الحالات، وتسهيل أولوية الصعود للمسافرين من أصحاب الهمم في دولة الإمارات، إضافة إلى تقديم الدعم في المطار للعملاء الذين يفصحون عن متطلباتهم الإضافية

وتعمل طيران الإمارات أيضاً بشكل وثيق مع مطارات دبي لتسهيل تدريبات السفر للأطفال ذوي الحالات العصبية المختلفة، بما في ذلك طلبة مركز محمد بن راشد للتعليم الخاص. وتشكل هذه التدريبات جزءاً من برنامج السفر الشامل الذي طورته طيران الإمارات ومطارات دبي، والمصمم لتعريف العملاء ببيئة المطار وناسه وعملياته قبل السفر. ويرافق الطلبة، عبر المطار وصولاً إلى الطائرة، أفراد أسرهم والمعالجون لمحاكاة تجربة سفر حقيقية، بما في ذلك جميع الإجراءات والتجارب التي يمر بها المسافرون في يوم السفر، مثل إصدار بطاقات الصعود إلى الطائرة والفحص الأمني. وتساعد عملية التدريب العائلات على اكتساب الثقة بإدارة التجربة، بينما تمكّن طيران الإمارات ومطارات دبي من تحسين الخدمات باستمرار للمسافرين ذوي المتطلبات الإضافية

وتدعم طيران الإمارات الركاب ذوي الحالات العصبية وأصحاب الهمم بوسائل عدة

تدريب موظفي طيران الإمارات

أكمل أكثر من 29 ألفاً من أفراد أطقم الطائرات والموظفين الأرضيين حول العالم تدريب طيران الإمارات بعنوان «مقدمة عن مرض التوحد والإعاقات الخفية». وتغطي الدورة، التي وفرتها الناقلة عبر الإنترنت لأول مرة في عام 2022 مجموعة من المواضيع من السياسة الوطنية لدولة الإمارات العربية المتحدة لأصحاب الهمم، والتعرف إلى التوحد، ونصائح عملية حول كيفية مساعدة الركاب ذوي الإعاقات الخفية، والاستجابة العاطفية، ومعلومات حول أنظمة الدعم الرسمية لمساعدة الركاب في المطار

قبل السفر

معلومات مسبقة

تدعم طيران الإمارات المسافرين ذوي الإعاقات الخفية بتوفير أكبر قدر ممكن من المعلومات مقدماً، حتى تتمكن العائلات من التخطيط والتدرب والاطمئنان بشأن سفرهم. ويتعين على المسافرين مطالعة صفحة السفر الميسر على موقع طيران الإمارات، للحصول على المعلومات والاتصال بمكتب طيران الإمارات في منطقتهم لطرح الاستفسارات

اختيار مقاعد للمصاب بالتوحد ومرافقيه مجاناً

تسهل طيران الإمارات قدر الإمكان الاختيار المجاني للمقاعد المناسبة للمسافرين الذين يعلنون وجود راكب مصاب بالتوحد ومرافقيه. ويمكن طلب ذلك عبر مكتب طيران الإمارات المحلي

الحجز باستخدام الرمز DPNA للحصول على دعم إضافي

رمز صناعة الطيران لطلب الخدمة الخاصة للمسافرين ذوي الهمم هو DPNA. ويمكن استخدام هذا الرمز عند الحجز عبر الهاتف أو عن طريق وكيل السفر، ويُعتمد بمجرد الإعلان عن الإعاقة الخفية، بحيث يحصل الراكب على الدعم طوال رحلته بمساعدة الموظفين المدربين

دليل مطار دبي الدولي للتوحد

تعاونت طيران الإمارات مع مطار دبي الدولي لتطوير أداة شاملة للتخطيط قبل سفر ذوي الإعاقات الخفية. ويقدم دليل التوحد لمطار دبي الدولي شرحاً خطوة بخطوة وصوراً لكل مرحلة من الرحلة عبر المطار حتى الصعود إلى الطائرة، وتفاصيل الخدمات المتوفرة

طلب الوجبات مسبقاً

قد يحتاج بعض الركاب إلى وجبة خاصة على متن الطائرة، إذا كانت لديهم حساسية معينة. ويمكن طلب ذلك قبل 24 ساعة على الأقل. وتتوفر خيارات لطلب وجبات خالية من الغلوتين ووجبات خفيفة، ووجبات نباتية ووجبات لمرضى السكري. بالنسبة إلى وجبات الأطفال، يمكن للعائلات التي تسافر مع راكب مصاب بالتوحد الاتصال بمكتب طيران الإمارات المحلي وطلب الوجبة الخاصة المفضلة مسبقاً

الاختيار المسبق لبرامج الترفيه

يستطيع المسافرون، قبل الرحلة، قضاء بعض الوقت في اختيار أفلامهم أو برامجهم التلفزيونية أو قوائم تشغيل الموسيقى المفضلة مسبقاً عبر تطبيق طيران الإمارات. ويمكن للراكب، فور صعوده إلى الطائرة، مزامنة قائمة التشغيل التي وضعها مع نظام طيران الإمارات للمعلومات والاتصالات والترفيه الجوي ice، ما يوفر الوقت ويمكّنه من التكيف في بيئة الرحلة بشكل أسرع مع المحتوى الترفيهي المفضل لديه

الوصول إلى المطار

موقف سيارة مجاناً لساعتين

يتوفر لأصحاب الهمم مواقف مجانية للسيارات في جميع مباني مطار دبي الدولي لمدة ساعتين. يمكن أيضاً حجز سيارات الأجرة لأصحاب الهمم عبر تاكسي دبي على الرقم المجاني

شارة الإعاقة الخفية

تعد شارة دوار الشمس للإعاقات الخفية رمزاً عالمياً معروفاً. ويمكن التعرف بسهولة إلى موظفي طيران الإمارات ومطار دبي الدولي المزودين بشعار عباد الشمس، الذين يخضعون لتدريب خاص لمساعدة المسافرين ذوي الإعاقات الخفية. ويتعين على الركاب الإعلان عن إعاقتهم الخفية لهؤلاء الموظفين والحصول على شارة عباد الشمس لتعليقها، ما يوفر لهم الدعم عبر المطار. ويمكن الحصول على شارة عباد الشمس من مكتب المعلومات في صالة المغادرة بمبنى الركاب 3 ومن نقاط محددة بوضوح في مبنيي الركاب 1 و2

مسار صديق لمصابي التوحد

يضمن المسار الصديق لمصابي التوحد في مطار دبي الدولي انتقال أصحاب الهمم عبر مسار مخصص في المطار، يشمل أولوية إنهاء إجراءات السفر ومراقبة الجوازات والأمن والصعود إلى الطائرة، ويمكن الاستفادة من هذا المسار عند وضع شارة عباد الشمس. كما يمكن التعرف بسهولة إلى الموظفين المدربين والمجهزين لدعم أصحاب الهمم وهم يضعون دبابيس عباد الشمس، والتواصل معهم للحصول على الدعم عبر المطار

اختيار أولوية أو تأخير الصعود إلى الطائرة

توفر طيران الإمارات للمسافرين الذين أعلنوا إعاقاتهم الخفية اختيار الصعود إلى الطائرة أولاً أو أخيراً حسب رغبتهم

على الطائرة

جلوس العائلات برفقة أطفال معاً

تبذل طيران الإمارات قصارى جهدها لكي يجلس أفراد العائلة التي لديها أطفال معاً على الطائرة، ويجلس المسافرون الذين أعلنوا إعاقتهم الخفية بجانب مرافقيهم أو أولياء أمرهم

سماعات رأس كاتمة للضوضاء

توفر طيران الإمارات للمسافرين، في الدرجة الأولى ودرجة الأعمال، من ذوي الاحتياجات الحسية السمعية، سماعات رأس كاتمة للضوضاء لحجب الضجيج في المقصورة.

الحساسية للضوء

إذا أبلغ العميل أو الطفل أو أحد أفراد الأسرة عن حساسية للضوء، فيمكن لطاقم الطائرة إطفاء الضوء الفردي للراكب، وإغلاق ستارة النافذة بعد الإقلاع، وتوضيح أنه سيتم خفض إضاءة المقصورة بمجرد الانتهاء من خدمة الطعام والشراب.

مجلة الأطفال

يمكن للأطفال الصغار على متن الطائرة أخذ استراحة من شاشة الفيديو، وطلب نسخة من حزمة أنشطة طيران الإمارات Fly with Me، مع مجموعتها الخاصة من أقلام التلوين، والتي تضم خرائط العالم المناسبة للأطفال والألغاز ودروس الرسم وصفحات التلوين، إضافة إلى أنشطة تثقيفية عن دبي وحماية البيئة.

اختيار البرنامج الترفيهي المفضل

يوفر نظام طيران الإمارات للمعلومات والاتصالات والترفيه الجوي ice أكثر من 6500 قناة منوعة حسب الطلب، تعرض أكثر من 1900 فيلم و1500 ساعة من البرامج التلفزيونية، إضافة إلى الموسيقى والبودكاست والكتب الصوتية عبر 40 لغة، ونحو 100 لعبة فيديو، يمكن ممارسة بعضها من قبل ركاب في مقاعد متباعدة.

ولتحسين تجربة سفر ذوي الحالات العصبية أو أصحاب الهمم، تتعاون طيران الإمارات مع مختلف الأطراف، بما في ذلك مطارات دبي، والإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب، وجمارك دبي، وشرطة دبي، ومركز دبي للتوحد، ودائرة الاقتصاد والسياحة بدبي.

Al Khaleej :المصدر