مواطنة من أصحاب الهمم تسجّل رقماً قياسياً جديداً في موسوعة غينيس

حقّقت المواطنة نورة حسن أحمد العيدروس، من أصحاب الهمم، رقماً قياسياً عالمياً جديداً في تجميع 200 قطعة من أحجية الصور المتقطعة (puzzle)مسجلة بذلك أسرع زمن في تجميع الأحجيات، بإجمالي ساعتين وخمسة عشر دقيقة فقط، لتدخل موسوعة “غينيس” العالمية للأرقام القياسية.

وأعربت مؤسسة زايد العليا لأصحاب الهمم عن فخرها واعتزازها بالإنجاز الذي حققته نورة العيدروس باعتبارها إحدى المنتسبات للمؤسسة، لافتة إلى أنه بهذا الإنجاز العالمي الجديد الذي يضاف إلى سلسلة إنجازات المؤسسة، ستنضم نورة إلى القائمة العالمية المحدودة جداً من أصحاب الهمم الذين تمكنوا من التسجيل في الموسوعة العالمية لتحقيق لقب عالمي ثمين.

وولدت نورة العيدروس عام 1977 بشكل طبيعي، لكن خلال الثلاثة أعوام الأولى من عمرها لاحظت أسرتها تأخرها بالنطق والنمو بشكل عام، و تم تشخيص حالاتها بالإعاقة الذهنية، لتلتحق عام 2011 بمؤسسة زايد العليا لأصحاب الهمم، وخلال فترة تواجدها بالمؤسسة بدأت تستهويها لعبة تركيب الصور المقطعة (jigsaw puzzle) وبدأت بتركيب تسع قطع ثم 12 قطعة ثم 20 قطعة، وتصنف تلك الموهبة لافاريدة الفريدة من نوعها ومهارتها بالفائقة بالنسبة لأصحاب الهمم من ذوي الاعاقة الذهنية

وأكدت مؤسسة زايد العليا لأصحاب الهمم، أن دولة الإمارات اعتادت على تحقيق الصدارة والمراكز الأولى في جميع المجالات، حتى انتقلت هذه الميزة إلى كل ما يرتبط ويعيش على أرضها، فأصبحت الهيئات والمؤسسات تتسابق لتحطيم الأرقام القياسية، خاصة أن التسجيل في موسوعة غنيس للأرقام القياسية له متطلبات كثيرة جداً، للتأكيد على مصداقية المتسابقين ونيل ثقة الجمهور على مستوى العالم.

المصدر Emarat Alyoum